تذكرنــي
التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
Google
الدرر الشامية
عدد مرات النقر : 4,931
عدد  مرات الظهور : 51,218,040-
عدد مرات النقر : 5,349
عدد  مرات الظهور : 51,216,506
منتدى
عدد مرات النقر : 11,801
عدد  مرات الظهور : 51,216,503
عدد مرات النقر : 10,977
عدد  مرات الظهور : 43,392,3734
ر======1
عدد مرات النقر : 11,874
عدد  مرات الظهور : 43,392,3963ر======اول
عدد مرات النقر : 11,100
عدد  مرات الظهور : 43,392,4582
عدد مرات النقر : 11,266
عدد  مرات الظهور : 46,553,6536

عدد مرات النقر : 11,546
عدد  مرات الظهور : 46,552,4440غلا روحي
عدد مرات النقر : 11,209
عدد  مرات الظهور : 46,553,5858
عدد مرات النقر : 11,777
عدد  مرات الظهور : 51,206,6141

عدد مرات النقر : 11,575
عدد  مرات الظهور : 46,553,6067http://useful.eb2a.com/dlil/templates/nwahy/css/images/logo.png
عدد مرات النقر : 44,981
عدد  مرات الظهور : 51,206,6150
عدد مرات النقر : 11,506
عدد  مرات الظهور : 51,206,615

عدد مرات النقر : 12,027
عدد  مرات الظهور : 51,206,618
عدد مرات النقر : 11,750
عدد  مرات الظهور : 51,206,615قلبي
عدد مرات النقر : 11,924
عدد  مرات الظهور : 51,206,619

عدد مرات النقر : 11,441
عدد  مرات الظهور : 51,206,619
عدد مرات النقر : 13,487
عدد  مرات الظهور : 51,208,098
عدد مرات النقر : 12,664
عدد  مرات الظهور : 51,208,097
اعلن
عدد مرات النقر : 12,166
عدد  مرات الظهور : 51,208,096
عدد مرات النقر : 11,637
عدد  مرات الظهور : 51,207,844
عدد مرات النقر : 4,115
عدد  مرات الظهور : 13,924,7848


  منتدى اسلامي مفيد > ~":: القسم الاسلامي ::"~ > روحانيات إيمانيه

روحانيات إيمانيه كَلَ مَاَيَتَعَلَقَ بَدَيَنَنَاَ اَلَأسَلَاَمَيَ اَلَحَنَيَفَ قسم الاسلامي العام ..

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: برنامج بنيان مرصوص. د. رقية العلواني (السموم التى تقف بينك وبين وصول أيات القرآن لقلبك) (آخر رد :اسلام)       :: تفسير الشيخ الشعراوى(سورة النساء) الآية 140(وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللَّهِ يُكْفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلَا تَقْعُدُوا مَعَهُمْ) (آخر رد :اسلام)       :: تفسير سورة الكهف تفسير السعدي{83- 110} (من كتاب تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان (آخر رد :اسلام)       :: قوانين منتدى اسلامي مفيد (آخر رد :REVA)       :: زِراعة شَجرة جاك فروت حصريات اسلامي مفيد (آخر رد :اسلام)       :: طَرِيقة تَجفيف الوَرْد والمحَافظة عَلى لونها (آخر رد :اسلام)       :: سجّل دخُولك بِصورَة مِن الطَبيعة (آخر رد :اسلام)       :: من هو الشيخ هيثم الدخين (آخر رد :اسلام)       :: قوانين قسم روحانيات إيمانيه (آخر رد :REVA)       :: مرض أبو كعب (آخر رد :اسلام)      

اضافة رد

 
أدوات الموضوع

قديم منذ 2 أسابيع   #1


الصورة الرمزية الشيخ ثروت سويف
الشيخ ثروت سويف غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1379
 تاريخ التسجيل :  Jan 2022
 أخر زيارة : منذ أسبوع واحد (02:35 AM)
 المشاركات : 28 [ + ]
 التقييم :  10
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Cadetblue
1 الهجرة النبوية الشريفة دروس وعبر للشيخ ثروت سويف



خطبة الجمعة القادمة بتاريخ 7 محرم 1444هـ ، الموافق 5 أغسطس 2022مال بعنوان (الهجرة النبوية دروس وعبر )
اقرأ في هذه الخطبة
اولا :الهجرة دروس وعبر ثانيا : من دروس الهجرة التخطيط السليم واختيار الصاحب والثقة بالله
الخطبة الأولي
الحمد لله الملك القدوس السلام، مجري الليالي والأيام، ومجدد الشهور والأعوام، أحمده تعالى وأشكره ان هدانا للإيمان واعزنا بالإسلام
وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له جعل ايام ذي الحجة اخر الايام وجعل شهر المحرم فاتحة شهور العام وجعلهما من اشهر الله الحرام ليعلمنا ان لكل بداية نهاية ولكل بدأ ختام وليبين لنا ان ما احله الله هو الحلال وانه ما حرمه هو الحرام
هــا قد أهلّ على الوجودِ (مُحَرّمُ) فالكـونُ يزهــو والحيـاةُ تبسـّمُ
ترنو إلى ركـبِ النبي وقـد مضى تَبْكيــه مكـةُ والمَقَـامُ وزمـزمُ
عوّدتُ نفسي الاحتفالَ بهجـرةِ الْـ هـادي الْبشـيرِ، وعطرَها أتنسـّمُ
يا مسلمون : لهجرةِ الهادي ارجعوا واستوعبوا لدروسِها ، وتعلّموا
وأشهد أن نبينا محمدًا عبد الله ورسوله سيد الأنام، وبدر التمام، ومسك الختام ، ورسول الملك العلام ، صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله البررة الكرام ، وصحبه الأئمة الأعلام، والتابعين ومن تبعهم بإحسان ما تعاقب النور والظلام.
اما بعد
فإن هجرةَ النبيِ وأصحابهِ إلى المدينة تلك الهجرة التي غيرتْ مسارَ التاريخ, وفاجأت العالم بأحداثِها الضخمة ونتائجِها المُدهشة والهجرة فتذكرنا بحدث من أهم أحداث السيرة سيرة رسول الله وأصحابه التي ينبغي أن نقف على وقائعها في كل وقت وأن نقتدي من خلالها برسولنا في إيمانه وصبره وفي جهاده وأخلاقه وفي ثباته وتضحيته وفي صفاته كلها: لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة [الأحزاب:21].
أولا : الهجرة النبوية دروس وعبر
أيها الأخوة يقول ربنا عز وجل ) إِلَّا تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لَا تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا ۖ فَأَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُوا السُّفْلَىٰ ۗ وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ الْعُلْيَا ۗ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (40) التوبة
انطلق المشركون في البحث عنه ووصلوا بالقرب من الغار ويسمع أبو بكر رضي الله عنه وقع أقدامهم فيضطرب خوفاً على رسول الله لا خوفاً على نفسه ويقول : يا رسول الله لو نظر أحدهم تحت قدميه لرآنا ، لكن الرسول يبقى ثابتاً متصلاً بربه عز وجل واثقاً بنصره ومعيته فيقول له : ((لا تحزن إن الله معنا. ما ظنك يا أبا بكر باثنين الله ثالثهما))
يا غارُ إنا من ثَراك نغارُ في جوفك الصَدِّيقُ والمختارُ
قد آثراك على البريّة كلِّها حِيزت لك الدنيا فحقَّ فَخَار
التِّبْرُ يغبط من ترابك قَدْرهُ والسرُّ فيك تَحُوطه الأنوار
عباد الله إن الهجرة النبوية موقع من مواقع التأمل العظام في هذه المسيرة المحمدية المباركة وإن لها لخبرا وإن فيها لعبرا ان هجرة المصطفي صلوات ربي وسلامه عليه دروس وعبر تعالوا بنا نقطف بعضا من ثمارها
ثانيا : من دروس الهجرة النبوية الشريفة
الدرس الاول : التخطيط السليم للنبي صلي الله عليه وسلم والاخذ بالأسباب
ان حادثَ هجرة النبي صلى الله عليه وسلم والمسلمين الأوائل من مكة إلى المدينة المنورة يُعَدُّ أروعَ أحداثِ التاريخ الإسلامي، التي يتجلَّى فيها التعاملُ مع الأسباب، والإعداد والتخطيط المحكم، والتنظيم السديد.
ان هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم لم تأت فلتة عابرة، بل سبقها ما سبقها من محاولات وتجارب، ثم تهيئة كانت فيها دعوة مصعب بن عمير وكانت فيها بيعة العقبة الأولى، وكان فيما بينهما هذه الدعوة، وكان فيها تهيئة الأسباب وخروج الأصحاب وإعداد لهجرة المصطفى صلى الله عليه وسلم، حتى إذا استحكمت الأمور وأتمت عدتها هيأ الله لها أسبابها ويسر لها تحقيق مرادها، فكان الأمر الذي تم هو نتيجة ذلك التخطيط والإعداد والعمل والجد المتواصل.
لقد أوضحت لنا الهجرة المباركة ضرورة التخطيط الجيد للأمور كلها مع الاستعانة بالتوكل على الله عز وجل، فالنبي صلى الله عليه وسلم خطط للأمر جيدا؛ حيث تم اختيار الصديق وتجهيز الراحلة والمرشد الماهر الأمين، إضافة إلى توزيع الأدوار الجيد في عملية الهجرة كلها، واستكمل ذلك كله بحسن التوكل على الله عز وجل.
ولما نمى إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم نبأُ المؤامرة، لم يكن ثمة بدٌّ من وضع خطة مضادة لما دبَّرتْه عصبة قريش، فلقد حزم النبي صلى الله عليه وسلم أمرَه على الهجرة، وأعدَّ لها مقدماتِها، ولم يبقَ إلا أن يوحى إليه أن يهاجِر، فجاءه أمر ربه، فوضع لتنفيذ خطة تتناول عدة مراحل؛ أولاها: إعداد مستلزمات الرحيل، والثانية: الخروج من بيته، والثالثة: الاستخفاء عن أعين قريش في الطريق.
وحفاظا علي السرية لإنجاح المهمة لم يكن يعلم بِخُرُوجِ رَسُولِ اللّهِ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ أَحَدٌ ، حَيْنَ خَرَجَ إلّا عَلِيّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ ، وَأَبُو بَكْرٍ الصّدّيقُ ، وَآلُ أَبِي بَكْرٍ
أَمَا عَلِيّ فَإِنّ رَسُولَ اللّهِ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ أَخْبَرَهُ بِخُرُوجِهِ وَأَمَرَهُ أَنْ يَتَخَلّفَ بَعْدَهُ بِمَكّةَ حَتّى يُؤَدّيَ عَنْ رَسُولِ اللّهِ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ الْوَدَائِعَ الّتِي كَانَتْ عِنْدَهُ لِلنّاسِ وَكَانَ رَسُولُ اللّهِ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ لَيْسَ بِمَكّة أَحَدٌ عِنْدَهُ شَيْءٌ يُخْشَى عَلَيْهِ إلّا وَضَعَهُ عِنْدَهُ لِمَا يُعْلَمُ مِنْ صِدْقِهِ وَأَمَانَتِهِ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ .
وخرج الحبيب واستخفي في الغار ثلاثا وقريش تبحث عنه فقد ذكر أحمد في مسنده عن ابن عباس -رضي الله عنهما: أن أهل مكة لما اقتفوا أثر الرسول -صلى الله عليه وسلم- بعد خروجه من مكة وصلوا إلى جبل ثور، فصعدوا فيه فمروا بالغار فرأوا على بابه نسيج العنكبوت فقالوا: لو دخل هنا أحد لم يكن نسيج العنكبوت على بابه )
يقول شوقي
سل عصبة الشرك حول الغار حائمة لولا مطاردة المختار لم تحم
هل ابصروا الاثر الوضاء ام سمعوا همس التسابيح والقران من امم
وهل تمثل نسج العنكبوت لهم كالغاب والحائمات الزغب فى الرخم
فادبروا ووجوه الارض تلعنهم كباطل من جلال الحق منهزم
كان خروج رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبى بكر الصدّيق رضى الله عنه من الغار ليلة الاثنين لأربع خلون من شهر ربيع الأوّل، وذلك أنه لما مضت الأيام الثلاثة، وسكن عنهما الناس أتاهما عبد الله بن الأريقط براحلتيهما وبعير له، فقرّب أبو بكر رضى الله عنه الراحلتين إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقدّم له أفضلهما
الدرس الثاني من دروس الهجرة : علينا أن نعلم أن الهجرة سنة من سنن الله تعالى الكونية التي لازمت الرسل والدعاة إلى الله تعالى، فما من رسول إلا أُخرجَ من داره أو عرَّضه قومه للإخراج، فهذه سنة من سنن الله تعالى، فإن الأقوام الذين عارضوا دعوة الرسل نجدهم يعرضون على رسل الله إما أن يعودوا إلى العقائد الفاسدة وإما أن يطردوا من ديارهم، قال تعالى: وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُواْ لِرُسُلِهِمْ لَنُخْرِجَنَّكُمْ مِّنْ أَرْضِنَا أَوْ لَتَعُودُنَّ فِي مِلَّتِنَا فَأَوْحَى إِلَيْهِمْ رَبُّهُمْ لَنُهْلِكَنَّ الظَّالِمِينَ وَلَنُسْكِنَنَّكُمُ الأَرْضَ مِن بَعْدِهِمْ ذلِكَ لِمَنْ خَافَ مَقَامِي وَخَافَ وَعِيدِ [إبراهيم:13، 14].
لقد هاجر رُسُلُ اللهِ تعالى حرصًا على نشر دين الله تعالى وكسبِ رضاهُ الذي به عِزُ الدارين وَسَعْدُهُما،
فلقد هاجرَ أبو الأنبياء إبراهيمُ عليه السلام قال عنه الله تعالى: وَقَالَ إِنِّي مُهَاجِرٌ إِلَى رَبِّي إِنَّهُ هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ [العنكبوت:26]، وكذلك هاجر معه نبي الله لوطٌ عليه السلام، وهاجر شعيب وموسى وعيسى عليهم السلام.
فموسى عليه السلام أقام الحجج والبراهين الواضحة وجاء بالآيات الصادقة الدالة على نبوته ورسالته، ومع ذلك لم يستجب له قومه وأراد الطاغيةُ فرعون أن يقاوم هذه الحجج والبراهين بالأكاذيب والأباطيل والافتراءات، فعذب بني إسرائيل وقتل أبناءهم واستحيى نساءهم، فأمر الله تعالى نبيه موسى أن يهاجر بقومه، فخرج موسى عليه السلام مهاجرًا مع أخيه وقومه من مصر
ولقد هاجر رسول الله بعدما أوذي في الله تعالى هو ومن معه من الصحابة الكرام، ففيما خرّجه البخاري ومسلم عن ابن مسعود قال: بينما رسول الله يصلي عند البيت وأبو جهل وأصحاب له جلوس، وقد نحرت جزور بالأمس، فقال أبو جهل: أيكم يقوم إلى سلا جزور بني فلان فيأخذه فيضعه في كتفَي محمد إذا سجد؟ فانبعث أشقى القوم فأخذه، فلما سجد النبي وضعه بين كتفيه، قال: فاستضحكوا، وجعل بعضهم يميل على بعض وأنا قائم أنظر، لو كانت لي مَنَعة طرحته عن ظهر رسول الله ، والنبي ساجد ما يرفع رأسه، حتى انطلق إنسان فأخبر فاطمة، فجاءت وهي جويرية فطرحته عنه، ثم أقبلت عليهم تشتمهم، فلما قضى النبي صلاته رفع صوته ثم دعا عليهم، وكان إذا دعا دعا ثلاثا، وإذا سأل سأل ثلاثا، ثم قال: ((اللهم عليك بقريش)) ثلاث مرات، فلما سمعوا صوته ذهب عنهم الضحك وخافوا دعوته، ثم قال: ((اللهم عليك بأبي جهل بن هشام وعتبة بن ربيعة وشيبة بن ربيعة والوليد بن عقبة وأمية بن خلف وعقبة بن أبي معيط))، وذكر السابع ولم أحفظه، فوالذي بعَث محمدا بالحق لقد رأيت الذين سمّى صرعى يوم بدر، ثم سحِبوا إلى القليب قليبِ بدر.
وروى البخاري في صحيحه عن عروة بن الزبير قال: سألت ابن عمرو بن العاص: أخبرني بأشد شيء صنعه المشركون بالنبي ؟ قال: بينا النبي يصلي في حجر الكعبة إذ أقبل عقبة بن أبي معيط فوضع ثوبه في عنقه فخنقه خنقا شديدا، فأقبل أبو بكر حتى أخذ بمنكبه ودفعه عن النبي قال: أتقتلون رجلا أن يقول ربي الله؟!
الدرس الثالث
إن من الدروس المستفادة من حادث الهجرة ( حسن اختيار الصديق، والصاحب والرفيق)
فالرسول صلى الله عليه وسلم حينما أراد الهجرة ، اختار أقوى الناس إيمانا ، وأحسنهم خلقا ، وأشدهم حبا لله تعالى وللرسول صلى الله عليه وسلم ، وأعظمهم فداء للحق ، وأكرمهم يدا ، إنه صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم ورفيقه في رحلته ، ثاني اثنين إذ هما في الغار ، إنه أبو بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه ، وجزاه الله عن الإسلام والمسلمين خير الجزاء حتى أن الله سماه صاحبه (إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لَا تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا ) قَالَ اللَّيْثُ بْنُ سَعْدٍ: مَا صَحِبَ الْأَنْبِيَاءَ عَلَيْهِمُ السَّلَامُ مِثْلُ أَبِي بَكْرٍ الصِّدِّيقِ.
وفي صحيح البخاري (عَنْ عَائِشَةَ – رضى الله عنها – قَالَتْ هَاجَرَ إِلَى الْحَبَشَةِ نَاسٌ مِنَ الْمُسْلِمِينَ ، وَتَجَهَّزَ أَبُو بَكْرٍ مُهَاجِرًا ، فَقَالَ النَّبِىُّ – صلى الله عليه وسلم – « عَلَى رِسْلِكَ ، فَإِنِّى أَرْجُو أَنْ يُؤْذَنَ لِى » . فَقَالَ أَبُو بَكْرٍ أَوَ تَرْجُوهُ بِأَبِى أَنْتَ قَالَ « نَعَمْ » . فَحَبَسَ أَبُو بَكْرٍ نَفْسَهُ عَلَى النَّبِىِّ – صلى الله عليه وسلم – لِصُحْبَتِهِ ، وَعَلَفَ رَاحِلَتَيْنِ كَانَتَا عِنْدَهُ وَرَقَ السَّمُرِ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ ) ، هكذا اختار الرسول صلى الله عليه وسلم صاحبه في رحلته ، ورفيقه في سفره
ويجب عليك أيها المسلم أن تحسن اختيار رفقائك ،وأصحابك وأصدقائك ، وجلسائك ،وفي سنن الترمذي (عَنْ أَبِى سَعِيدٍ – أَنَّهُ سَمِعَ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- يَقُولُ « لاَ تُصَاحِبْ إِلاَّ مُؤْمِنًا وَلاَ يَأْكُلْ طَعَامَكَ إِلاَّ تَقِىٌّ »
إن الحريص على الدنيا صحبته سم قاتل، لأن الطباع مجبولة على التشبه والاقتداء، بل الطبع يسرق من الطبع من حيث لا يدري صاحبه، فمجالسة الحريص على الدنيا تُحرك الحرص، ومجالسة الزاهد تزهد في الدنيا، فلذلك تُكْره صحبة طلاب الدنيا، وتستحب صحبة الراغبين في الآخرة».
نعم ، لا تصاحب ولا تجالس ولا تستضيف في بيتك ، إلا المؤمن التقي ، الذي يحفظ سرك ، ويصون عرضك ، ويغض طرفه عن محارمك ، ويحفظ ودك ، ويعرف قدرك ، ويقربك من ربك ، فهو ناصح لا يغش ، أمين لا يخون ، صادق لا يكذب ، (لاَ تُصَاحِبْ إِلاَّ مُؤْمِنًا ) ، لأن الصاحب يتأثر بصاحبه ، وينقل عنه طباعه ، وأخلاقه
يقول الامام علي بن ابي طالب
إِنَّ اَخاكَ الحَقّ مَن كانَ مَعَك وَمَن يَضِرُّ نَفسَهُ لِيَنفَعَك
وَمَن إِذا ريبَ الزَمانُ صَدَعَك شَتَّتَ فيكَ شَملَهُ لِيَجمَعَك
فالصاحب ساحب ( فقد يسحبك للطاعة ، وقد يسحبك للمعصية )
لذا جاء في سنن الترمذي (عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « الرَّجُلُ عَلَى دِينِ خَلِيلِهِ فَلْيَنْظُرْ أَحَدُكُمْ مَنْ يُخَالِلُ »
وصحبة الأخيار ، ومجالسة الأبرار الأطهار ، مكسب لك في دنياك وآخرتك ، يقول الحق تبارك وتعالى في وصف الأصدقاء والأخلاء يوم القيامة : (الْأَخِلَّاءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ ) الزخرف 67
يقول صالح بن عبدالقدوس
المَرءُ يَجمَعُ وَالزَمانُ يُفرق وَيَظل يَرقع وَالخطوب تمزق
وَلَئِن يُعادي عاقِلاً خَير لَهُ مِن أَن يَكون لَهُ صَديق أَحمَق
فَاِربَأ بِنَفسِكَ أَن تصادِق اِحمَقاً إِن الصديقَ عَلى الصَديقِ مُصدق
تقول أمنا عائشة: والله! ما ظننت أن أحداً يبكي من الفرح حتى رأيت أبا بكر يبكي في ذلك اليوم.
الدرس الرابع : الدعوة إلى الله بالأقوال والأفعال
ومن الدروس المستفادة من هذه الرحلة: أن العبد الصالح يدعو إلى الله عز وجل بأقواله وفعاله وسمته وهيئته، وهذا الأمر نستدل عليه من مرور النبي صلى الله عليه وسلم بخيمة أم معبد الخزاعية، ومروا على خيمتي أم معبد الخزاعية، واسم أمّ معبد عاتكة بنت خالد بن منقذ ابن ربيعة، ويقال: عاتكة بنت خالد بن خليف » وكانت برزة جلدة تجلس بفناء القبة تسقى وتطعم، فسألوها تمرا ولحما يشترونه منها، فلم يصيبوا عندها من ذلك شيئا، وكان القوم مرملين مسنتين ، فنظر رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى شاة في كسر الخيمة، فقال: «ما هذه الشاة يا أم معبد» ؟ قالت: شاة خلّفها الجهد عن الغنم، قال: «هل بها من لبن» ؟ قالت: هي أجهد من ذلك، قال: «أتأذنين أن أحلبها» ؟ قالت: نعم، بأبي أنت وأمي إن رأيت بها حلبا فاحلبها. فدعا بها رسول الله صلى الله عليه وسلم فمسح بيده ضرعها وسمّى الله، ودعا لها فى شاتها، فتفاجّت عليه- أى فتحت ما بين رجليها- ودرّت، ودعا بإناء يربض الرّهط - أى يرويهم- فحلب فيه ثجاّثم سقاها حتى رويت، ثم سقى أصحابه حتى رووا، ثم شرب آخرهم، ثم حلب إناء حتى ملأه ثم غادره عندها، وبايعها وارتحلوا عنها
وعنِ أمِّ معبَد حدِّثَنْ أخبارها لما أتاها في الضحى زُوَّار
حزنتْ لقلة ما لديها من قِرًى فالضرعُ جفّتْ والديارُ قِفار
فأتت رئيسَ الركب تشكو عُذرَها والفقْرُ عذرٌ دونه الأعذار
فإذا الرسولُ ملامسٌ من شاتها ضرعًا ففاض لبانُها المدرار
الدرس الرابع : يقول تعالي ( وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ (34) فصلت
من الدروس المستفادة الثقة بالله عز وجل
يلوح في الأفق خيال فارس يعدو على فرسه يريد اللحاق بهما فارس من فرسان المشركين سراقة بن مالك سمع بالجائزة السخية فعزم على أن يلحق بهما ويأتي بهما سراقة بن مالك وتحول الارض الصخرية الي مخاضة تاييدا لرسول الله صلي الله عليه وسلم
لما سار النبي صلى الله عليه وسلم في طريق الهجرة لحقه سراقة بن مالك بن جعشم المدلجي، يبحث عن أعطية قريش وهديتها لمن يأتي برسول الله صلى الله عليه وسلم، فساخت قوائم فرسه في الأرض، فبعد ذلك قال الرسول صلى الله عليه وسلم، وقد طلب كتاب الأمان: كيف بك يا سراقة إذا لبست سواري كسرى؟! فقال سراقة: كسرى بن هرمز؟! قال له النبي صلى الله عليه وسلم: نعم كسرى بن هرمز -وحدث هذا فعلاً- فجاءت التيجان إلى عمر بن الخطاب رضي الله عنه فقال: أين سراقة؟ فجيء به، فأخذ التاج بيده، وألبسه سراقة، وقال: الحمد لله الذي سلبها كسرى بن هرمز، وألبسها أعرابياً من بني مدلج} إنها أحلام الأمس، ولكنها حقائق اليوم وقد جاءت القصة في الأصل في صحيح البخاري: {أن سراقة طلب من النبي صلى الله عليه وسلم كتاب أمان فكتبه له} .
إنها الثقة بالله عز وجل ووعده بمستقبل هذا الدين في غمرة الأحداث، وفي أشد الأوقات، وأعظم الأزمات، فقد كان الناس يعتقدون أنه ربما يقبض على هذا النبي الكريم في أي مكان، وينتهي تاريخ الدين، ولكن الأمر عند الله تعالى كان على غير ذلك.
واذكُرْ «سراقةَ» كم له من حادثٍ وهو الشجاع الفارس المغوار
متتبِّعَاً أثر النبيّ وصحْبه فالمجدُ يُغْري والجزاء نُضَار
فإذاه مطروحٌ تشتّتَ شملُه والهولُ بحرٌ عاصفٌ دوّار
مهلاً رسولَ الله إني راجعٌ عن زّلتي ما عاد لي إصرار
قد تبْتُ فامنحني الأمانَ سماحةً إن الإله مُسامحٌ غفَّار
ويعود معمورَ الفؤاد ووعْده من قصر كسرى مغنمٌ وسِوار
ومرة ثانية جاء النصر للرسول صلى الله عليه وسلم من حيث لا يحتسب. لان القلوب بيد الله يقلبها كيف يشاء وعاد سراقة يقول لكل من قابله في طريقه ذاك: ارجع فقد كفيتكم ماههنا، فكان أول النهار جاهداً عليهما وآخره حارساً لهما!
وكان سراقة أمير بني مدلج، ورئيسهم فكتب أبو جهل إليهم:
بني مدلج إني أخاف سفيهكم ... سراقة مستغوٍ لنصر محمد
عليكم به ألا يفرق جمعكم ... فيصبح شتى بعد عز وسؤدد
فقال سراقة يرد على أبي جهل:
أبا حكم والله لو كنتَ شاهداً ... لأمر جوادي إذ تسوخ قوائمه
علمت ولم تَشْكُك بأن محمداً ... رسول وبرهان فمن ذا يقاومه
عليك فكُف القوم عنه فإنني ... أرى أمره يوماً ستبدو معالمه
بأمر تود الناس فيه بأسرهم ... بأن جميع الناس طُراً مسالمه
حقا
وإذا العناية لاحظتك عيونها نم فالمخاوف كلهن أمان
الدرس الخامس الوصول الي المدينة وتأسيس المسجد
وفي يوم الاثنين 8 ربيع الأول سنة 14 من النبوة ـ وهي السنة الأولى من الهجرة ـ الموافق 23 سبتمبر سنة 622م نزل رسول الله صلى الله عليه وسلم بقباء .
قال عروة بن الزبير : سمع المسلمون بالمدينة بمخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من مكة، فكانوا يغدون كل غداة إلى الحَرَّة، فينتظرونه حتى يردهم حر الظهيرة، فانقلبوا يومًا بعد ما أطالوا انتظارهم، فلما أووا إلى بيوتهم أَوْفي رجل من يهود على أُطُم من آطامهم لأمر ينظر إليه، فبصر برسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه مُبَيَّضِين يزول بهم السراب، فلم يملك اليهودى أن قال بأعلى صوته : يا معاشر العرب، هذا جدكم الذي تنتظرون، فثار المسلمون إلى السلاح . وتلقوا رسول الله صلى الله عليه وسلم بظهر الحرة .
قال ابن القيم : وسُمِعت الوَجْبَةُ والتكبير في بني عمرو بن عوف، وكبر المسلمون فرحًا بقدومه، وخرجوا للقائه، فتلقوه وحيوه بتحية النبوة، فأحدقوا به مطيفين حوله، والسكينة تغشاه، والوحى ينزل عليه : { فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ مَوْلَاهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلَائِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ } [ التحريم : 4 ] .
فقدم رسول الله المدينة وكل قبيلة من الأنصار تنازع الأخرى زمام ناقته النزول وكل يقول: عندنا يا رسول الله في العدد والعدة والمنعة ورسول الله يقول: دعوها فإنها مأمورة وإنما أنزل حيث أنزلني الله عز وجل. فلما انتهت به إلى مكان مسجده بركت فلم ينزل عنها رسول الله حتى وثبت ورسول الله قد أطلق لها الزمام فسارت غير بعيد ثم التفتت خلفها فعادت إلى مكانها الأول فبركت فقال النبي : ((هذا إن شاء الله المنزل)) وكان هذا المكان لغلامين يتيمين فدعاهما رسول الله فساومهما ليشتريه منهما فيتخذه مسجدا فقالا: بل نهبه لك يا رسول الله فأبى أن يقبله منهما هبة حتى ابتاعه منهما وقال: ((أي بيوتنا أقرب))؟ قال أبو أيوب: أنا يا رسول الله هذه داري وهذا بأبي قال: ((فانطلق فهيئ لنا مقيلا)) ففعل ثم جاء فقال: قوما على بركة الله.
عبادَ الله، إنَّ هذه الأمةَ المسلمة خليقةٌ أن تأخذَ من دروس هذه الهجرةِ المباركة وعبرِها المددَ الذي لا ينفَد والمعينَ الذي لا ينضَب والزَّاد الذي لا يفنَى؛ إذ هيَ جديرة بأن تبعثَ فيها اليومَ ما قد بعثَته بالأمسِ مِن روحِ العزَّة، وما هيَّأته من أسبابِ الرِّفعة وبواعثِ السموِّ وعواملِ التَّمكين.
يا أكرم الخلق جئنا صوب ذكراك والقلب بالحب والإخلاص ناجاك
نهوى مدينتك الزهراء يدفعنا وجد وحب وشوق وتحنان لرؤياك
كان اسمها يثرب من قبل هجرتكم فأصبحت طيبة من بعد رؤياك
قد أصبحت طيبة لما سكنت بها وروضة من جنان الخلد تهواك
تعطرت أرضها لما خطوت بها وصار مسكاً ثراها عند مثواك
من أرض طيبة نور عمّ عالمنا يا عالم الإسلام بشراك
فما تجمل رسل الله من خُلق ومن فضائل بعضٌ من سجاياك
إنا نحبك عن بعد وعن كثب وما نسيناك يوماً أو سلوناك
وبعد أيام وصلت إليه زوجته سَوْدَة، وبنتاه فاطمة وأم كلثوم، وأسامة بن زيد، وأم أيمن، وخرج معهم عبد الله بن أبي بكر بعيال أبي بكر، ومنهم عائشة، وبقيت زينب عند أبي العاص، لم يمكنها من الخروج حتى هاجرت بعد بدر
واعلموا ـ رحمكم الله ـ أن من أفضل الطاعات وأشرف القربات كثرة صلاتكم وسلامكم على خير البريَّات صاحب المعجزات الباهرات والآيات البينات، فقد أمركم بذلك ربكم جل وعلا، فقال تعالى قولا كريما: إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِىّ ياأَيُّهَا الَّذِينَ ءامَنُواْ صَلُّواْ عَلَيْهِ وَسَلّمُواْ تَسْلِيماً [الأحزاب:56].
اللهم صلِّ وسلم وبارك على نبينا وحبيبنا وقدوتنا محمد بن عبد الله، وارضَ اللهم عن خلفائه الراشدين ذوي المقام العلي، أبي بكر وعمر وعثمان وعلي، وعن سائر الصحابة والتابعين...
أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم . .
جمع وترتيب \ ثروت سويف – امام وخطيب بالأوقاف المصرية

كلمات البحث

منتدى، اسلامي ، مفيد، موقع ، منتديات




 

رد مع اقتباس
قديم منذ 2 أسابيع   #2
http://www.bntpal.com/up/uploads/bntpal.com_164138616115991.gifhttp://www.bntpal.com/up/uploads/bntpal.com_164138616115991.gif


اوسمتي
وسام التألق وسام التعاون مراقب عام مميز أفضل الموضوع أفضل الرد وسام الفيات وسام التميز الفضي وسام ذهبي 
مجموع الاوسمة: 8


الصورة الرمزية اسلام
اسلام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5
 تاريخ التسجيل :  Aug 2019
 العمر : 53
 أخر زيارة : 08-19-2019 (04:14 PM)
 المشاركات : 15,111 [ + ]
 التقييم :  500
 الدولهـ
Azerbaijan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



جزاك الله خير
شكراً جزيلاً لموضوعك يا الشيخ ثروت سويف...


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 2 أسابيع   #3
https://www.salehup.com/do.php?img=839


اوسمتي
التميز الإداري وسام النشاط والتفاعل وسام التألق وسام التعاون وسام شهر رمضان المبارك وسام عيد الأضحى المبارك وسام عيد الفطر السعيد وسام الذوق الرفيع اكثر اعضاء دعوات صاحبة الموقع تاج الادارة 
مجموع الاوسمة: 20


الصورة الرمزية الوردة الحمراء
الوردة الحمراء متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 173
 تاريخ التسجيل :  Nov 2019
 العمر : 33
 أخر زيارة : منذ 5 ساعات (09:20 PM)
 المشاركات : 4,988 [ + ]
 التقييم :  560
 الدولهـ
Syria
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
لوني المفضل : Brown
افتراضي رد: الهجرة النبوية الشريفة دروس وعبر للشيخ ثروت سويف



جزاك الله خيرا ونفع بك الأمة الإسلامية
بارك الله فيك وفي ميزان حسناتك
الله يعطيك الف العافية
على هذا الموضوع المميز
معلومات مفيدة جدا
ننتظر جديدك المميز
ودي وتقديري واحترامي واعجابي وتقيمي ونجومي
ملاحظة هامة
انا شلت رابط فيس بوك لأن ممنوع
واشكرك على جهودك


 
 توقيع : الوردة الحمراء



رد مع اقتباس
قديم منذ 2 أسابيع   #4


الصورة الرمزية الشيخ ثروت سويف
الشيخ ثروت سويف غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1379
 تاريخ التسجيل :  Jan 2022
 أخر زيارة : منذ أسبوع واحد (02:35 AM)
 المشاركات : 28 [ + ]
 التقييم :  10
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: الهجرة النبوية الشريفة دروس وعبر للشيخ ثروت سويف



اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اسلام مشاهدة المشاركة
جزاك الله خير
شكراً جزيلاً لموضوعك يا الشيخ ثروت سويف...


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 2 أسابيع   #5


الصورة الرمزية المستكشف
المستكشف غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 985
 تاريخ التسجيل :  Oct 2021
 أخر زيارة : منذ 2 أسابيع (03:40 PM)
 المشاركات : 77 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: الهجرة النبوية الشريفة دروس وعبر للشيخ ثروت سويف



بارك الله فيك
بانتظار جديدك


 
 توقيع : المستكشف

يمنع إضافة الروابط مواقع أخرى دون إذن مسبق الإدارة
الإدارة


رد مع اقتباس

اضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 9 ( الأعضاء 0 والزوار 9)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
خطبة وانك لعلي خلق عظيم للشيخ ثروت سويف الشيخ ثروت سويف روحانيات إيمانيه 1 06-23-2022 12:57 AM
خطبة تحت عنوان ( الجوانب الإيمانية والأخلاقية في الصوم ) للشيخ ثروت سويف الشيخ ثروت سويف روحانيات إيمانيه 2 04-14-2022 06:36 PM
خطبة استقبال شهر رمضان المبارك للشيخ ثروت سويف الشيخ ثروت سويف شهر رمضان المبارك 2 03-27-2022 11:45 AM
الفرج بعد الشدة للشيخ ثروت سويف الشيخ ثروت سويف روحانيات إيمانيه 3 01-25-2022 02:07 AM
الهجرة النبوية … دروس وعبر عاشقة الهدوء المكتبة الاسلامية 3 10-27-2020 03:29 AM

Rss منتدى، اسلامي ، مفيد، موقع ، منتديات Rss 2.0 منتدى، اسلامي ، مفيد، موقع ، منتديات Html منتدى، اسلامي ، مفيد، موقع ، منتديات Xml منتدى، اسلامي ، مفيد، موقع ، منتديات Sitemap منتدى، اسلامي ، مفيد، موقع ، منتديات sitemap منتدى، اسلامي ، مفيد، موقع ، منتديات sitemap 2


الساعة الآن 02:51 AM